أمراض

أفضل علاج للقولون العصبي.. 7 خطوات عليك الالتزام بها

أفضل علاج للقولون العصبي.. 7 خطوات عليك الالتزام بها

تعد الإصابة بمتلازمة القولون العصبي من أكثر الأمراض الشائعة في الكثير من دول العالم، ما يجعل الكثير من المصابين يبحثون عن علاج لها سواء في العقاقير والأدوية أو التغذية الصحية أو بعض الأعشاب الطبيعية، وبالفعل هناك بعض الأمور التي تقلل من أعراضه، فما هو؟

ما هو مرض القولون العصبي

قبل التعرف على أفضل علاج للقولون العصبي، عليك أولًا أن تتعرف على المرض وتأثيره على صحة الإنسان.

القولون العصبي هو عبارة عن اضطراب هضمي يؤثر في الأمعاء الغليظة، وتصاحبه مجموعة من الأعراض المعوية تحدث معاً في العادة، وتختلف شدتها ومدتها من شخص لآخر.

فإذا واجهت أعراض القولون العصبي 3 مرات شهرياً لمدة 3 أشهر، فقد تكون مصاباً بالفعل بالقولون العصبي، يمكن أن يسبب القولون العصبي تلفاً معوياً في بعض الحالات، ولكنها حالة ليست شائعة، كما أن القولون العصبي لا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الجهاز الهضمي، ولكنه يؤثر بشدة على نظام الحياة.

علاج القولون العصبي.

أسباب الإصابة بالقولون العصبي

حتى الآن لا يوجد سبب دقيق وراء الإصابة بالقولون العصبي، ولكن في العادة يرجعه الأطباء إلى شدة حساسية القولون أو بسبب الجهاز المناعي.

ومن أفضل مفاتيح التحكم في القولون العصبي، هو تجنب إثارته ونشاطه، وذلك من خلال تجنب الأطعمة التي تسبب تهيج القولون، وكذلك التوتر والقلق الذي يكون أحد مسببات لأعراض القولون العصبي لكثير من الناس.

كما أن الإجهاد من أعراض الإصابة بالقولون العصبي، لأنه يجعل الجهاز الهضمي مفرط للنشاط، بالإضافة إلى أن العوامل الوراثية تقف سبباً وراء الإصابة بمتلازمة القولون، وكذلك مستويات الهرمونات المختلفة التي تلعب دوراً كبيراً في الإصابة.

ربما يكون الجهاز العصبي المركزي الذي لا يمتلك القدرة الكاملة على التحكم في الجهاز الهضمي، أحد أسباب الإصابة، فكل قد يرجع إلى ظهور أعراض القولون العصبي الذي تظهر على المصاب.

طرق علاج القولون العصبي

علاج القولون العصبي.

القولون العصبي ليس له علاج محدد، يخفي الأعراض ويمنع ظهورها مرة أخرى، حيث يعد من الأمراض المزمنة التي يتم علاج أعراضها فور ظهورها فقط، وهذا ما يجعل خيارات العلاج عديدة، لمنع الإصابة بالأعراض الشديدة.

قد يعالج الأطباء متلازمة القولون العصبي من خلال التوصية بتغييرات فيما تأكله وتغييرات أخرى في نمط الحياة والأدوية والبروبيوتيك وعلاجات الصحة العقلية. قد تضطر إلى تجربة بعض العلاجات لمعرفة الأفضل بالنسبة لك

من طرق علاج القولون العصبي ما يلي:

1.تغييرات في نظام الغذاء

قد تساعد التغييرات فيما تأكله في علاج الأعراض. قد يوصي طبيبك بتجربة أحد التغييرات التالية:

  • تناول المزيد من الألياف

قد تحسن الألياف من عرض الإمساك في القولون العصبي، لأنها تجعل البراز ليناً ويسهل مروره، وتوصي الإرشادات الغذائية بوجوب حصول البالغين على 22 إلى 34 غراماً من الألياف يومياً.

  1. الألياف القابلة للذوبان: والتي توجد في الفول والفواكه ومنتجات الشوفان.
  2. الألياف غير القابلة للذوبان: والتي توجد في منتجات الحبوب الكاملة والخضروات.

لمساعدة جسمك على التعود على المزيد من الألياف، أضف الأطعمة التي تحتوي على الألياف إلى نظامك الغذائي قليلاً في كل مرة، يمكن أن يسبب تناول الكثير من الألياف دفعة واحدة غازات، ما قد يؤدي إلى ظهور أعراض القولون العصبي، قد تساعد إضافة الألياف إلى نظامك الغذائي ببطء بمقدار 2 إلى 3 غرامات يومياً، في منع الغازات والانتفاخ.

علاج القولون العصبي.

2.تجنب الغلوتين

قد يوصي طبيبك بتجنب الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين – وهو بروتين موجود في القمح والشعير – لمعرفة ما إذا كانت أعراض القولون العصبي لديك تتحسن.

تشمل الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين معظم الحبوب والمعكرونة والعديد من الأطعمة المصنعة، يعاني بعض الأشخاص المصابين بمرض القولون العصبي من أعراض أكثر بعد تناول الغلوتين، على الرغم من عدم إصابتهم بمرض الاضطرابات الهضمية.

3.اتباع نظام غذائي منخفض الفودماب

تتضمن الأطعمة التي تحتوي على فودماب أي الأطعمة قليلة التخمير التي عليك تجنبها:

  • الفواكه مثل التفاح المشمش، العليق، الكرز، المانجو، الكمثرى، البرقوق، البطيخ، أو العصير الذي يحتوي على أي من هذه الفاكهة.
  • الفاكهة المعلبة في عصير طبيعي، أو كميات كبيرة من عصير الفاكهة أو الفواكه المجففة.
  • الخضار مثل الخرشوف والهليون والفول والملفوف والقرنبيط والثوم وأملاح الثوم والعدس والفطر والبصل والسكر المفاجئ أو البازلاء.
  • منتجات الألبان مثل الحليب ومنتجات الألبان والأجبان الطرية والزبادي والكاسترد والآيس كريم.
  • منتجات القمح.
  • العسل والأطعمة التي تحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز.

قد يقترح طبيبك أن تجرب نظام FODMAP الغذائي المنخفض لبضعة أسابيع لمعرفة ما إذا كان يساعد في علاج الأعراض، إذا تحسنت الأعراض، فقد يوصي طبيبك بإضافة الأطعمة التي تحتوي على فودماب ببطء إلى نظامك الغذائي، قد تتمكن من تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على فودماب دون ظهور أعراض القولون العصبي.

4.تغييرات أنماط الحياة الأخرى

إحداث بعض التغييرات في نمط الحياة الخاص بك، قد يساعدك على التقليل من أعراض القولون العصبي، ومنها:

  • زيادة نشاطك البدني.
  • تقليل الإجهاد بقدر الإمكان.
  • الحصول على قسط كاف من النوم.
علاج القولون العصبي.

5.البروبيوتيك

قد يوصي طبيبك أيضاً بالبروبيوتيك، وهي كائنات دقيقة حية، غالباً بكتيريا، تشبه الكائنات الحية الدقيقة التي عادة ما توجد في جهازك الهضمي. لا يزال الباحثون يدرسون استخدام البروبيوتيك لعلاج القولون العصبي.

إذا أوصى طبيبك بالبروبيوتيك، فتحدث معه أو معها حول الكمية التي يجب أن تتناولها ومدة تناولها.

6.علاجات الصحة العقلية

قد يوصي طبيبك بعلاجات الصحة العقلية للمساعدة في تحسين أعراض القولون العصبي لديك. تشمل العلاجات المستخدمة في علاج القولون العصبي

  • العلاج السلوكي المعرفي: والذي يركز على مساعدتك في تغيير أنماط التفكير والسلوك لتحسين أعراض القولون العصبي.
  • العلاج بالتنويم المغناطيسي الموجه من القناة الهضمية: يستخدم المعالج التنويم المغناطيسي، وهي حالة تشبه النوم تكون فيها مسترخياً أو مركّزاً، للمساعدة في تحسين أعراض القولون العصبي لديك.
  • تدريب الاسترخاء: والذي يمكن أن يساعدك على إرخاء عضلاتك أو تقليل التوتر.

استخدام الأعشاب لعلاج القولون العصبي

علاج القولون العصبي.

الأعشاب هي أدوات رائعة للمساعدة في مجموعة من أعراض القولون العصبي بما في ذلك الانتفاخ والارتجاع وآلام البطن والإسهال والإمساك. فيما يلي قائمة بأفضل 4 أعشاب لتقليل أعراض القولون.

1.البابونج

يعتبر البابونج عشباً رائعاً لأنه لا يعمل فقط على أعراض الجهاز الهضمي للقولون العصبي وحسب، بل أيضاً على عنصر القلق والتوتر الذي يمكن أن يتماشى مع هذه الأعراض.

وهو مضاد للالتهابات ومطهر وطارد للريح ويساعد على تحفيز المرارة ومضاد للقلق أيضاً، تم استخدامه لعلاج الإسهال والتشنجات البطنية وانتفاخ البطن وعسر الهضم كما أنه مضاد للتشنج.

2.عشبة الأذريون (القطيفة)

هذه العشبة هي مضاد رائع للالتهابات خاصة للجهاز الهضمي وتستخدم في التهاب المعدة، لأنها مخصصة لتهدئة الأغشية المخاطية.

تعتبر الأذريون أيضاً من الأدوية الواقية للكبد، لذا فهي تستخدم لحماية الكبد ومساعدته على أداء وظيفته المثلى. يمكن شرب الأذريون كشاي أو تناوله في سائل أو كبسولات.

3.الشمر

الشمر عشب رائع للجهاز الهضمي، حيث يستخدم كطارد للريح ومضاد للالتهابات، وله طعم مميز يساعد على تنشيط الهضم.

4.الكركم

هذا هو العشب المفضل على الإطلاق لمرضى القولون العصبي، جذر الكركم يشبه الزنجبيل، لكنه أصفر فاتح من الداخل.

مضاد للالتهابات بدرجة عالية، ينصح دائماً بوضع الكركم في مجموعة الإسعافات الأولية الخاصة بك إذا كنت من مرضى القولون. لقد ثبت أنه يقلل من عدم الراحة في البطن ويقلل بشكل عام من أعراض القولون العصبي.

من الأفضل تناوله بالزيت لامتصاص أعلى، وغالباً ما يكون السائل والكبسولات أكثر فاعلية من تناول الكركم كغذاء.

كما هو الحال دائماً، يرجى استشارة اختصاصي الصحة قبل استخدام هذه الأعشاب للتأكد من استخدام الجرعات المناسبة وعدم وجود موانع مع أي أدوية تتناولها.

كيف يمكن للعسل علاج القولون العصبي

علاج القولون العصبي.

العسل هو غذاء مثير للجدل من القولون العصبي، لكن يمكن الاستفادة من خصائص عسل مانوكا في علاج القولون العصبي، لكن ما زالت فاعليته وخصائصه محور بعض الدراسات والأبحاث، وفقاً لبعض المقالات العلمية، قد يقلل عسل مانوكا من التهاب الجهاز الهضمي، ما قد يقلل من أعراض القولون العصبي، ومع ذلك يحتوي العسل على الكثير من الفركتوز أي طعام «فودماب» ويمكن أن يؤدي إلى ظهور أعراض القولون العصبي.

وفقاً لدراسة أجريت على الحيوانات عام 2008، قلل عسل مانوكا الالتهاب في الجهاز الهضمي للفئران، قد يشير هذا إلى أن عسل مانوكا مفيد في علاج القولون العصبي.

بينما يعرض العسل أيضاً هذه الفوائد الصحية المدعومة علمياً والتي قد تدعم شفاء القولون العصبي:

  • مضاد التهاب
  • مضادات الأكسدة
  • مضاد للجراثيم
  • مضاد للفطريات
  • مضاد فيروسات
  • مضاد لمرض السكر
  • جهاز المناعة
  • تنظيم الهرمونات
  • مضاد للسرطان
  • فقدان الوزن

هل يوجد علاج نهائي للقولون العصبي؟

علاج القولون العصبي.

متلازمة القولون العصبي هي اضطراب شائع في الأمعاء الغليظة، يسبب القولون العصبي آلاماً في المعدة وحركات الأمعاء غير المنتظمة، ولسوء الحظ لا يوجد علاج نهائي للقولون العصبي حتى الآن، لكن يمكن للمصاب أن يتعامل معه باحترافية للتقليل من الأعراض.

بجانب طرق العلاج التي ذكرناها أعلاه، يمكنك الالتزام بهذه النصائح، لتجنب تهيج القولون العصبي وظهور الأعراض:

1.تقليل المحفزات التي تثير القولون العصبي مثل (القلق والتوتر، الإفراط في استخدام المضادات الحيوية، الطفيليات، اختلال التوازن الهرموني، ضعف الغدة الدرقية، مسببات الحساسية الغذائية، التسمم الغذائي، الإفراط في تناول الكحول، الإفراط في تناول الكافيين).

2. ابدأ في نظام غذائي منخفض الفودماب، هناك عدد قليل من الأنظمة الغذائية الفعالة من القولون العصبي، إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الحبوب أو منتجات الألبان، فيمكنك ببساطة التخلص من مسببات الحساسية الغذائية من نظامك الغذائي ومعرفة ما إذا كان القولون العصبي لديك قد اختفى.

فإن النظام الغذائي منخفض الفودماب هو النظام الغذائي الأكثر شيوعاً لعلاج أعراض القولون العصبي.

3.إجراء تغييرات في نمط الحياة، يأخذ علاج القولون العصبي بشكل دائم، تغييرات في نمط الحياة مدى الحياة يمكن أن تغير حياتك للأفضل، وقد تشمل التغييرات ما يلي: (تقنيات الاسترخاء اليومية، التمرين المنتظم، الصوم المتقطع، تقليل الإجهاد).

4.تجنب التوابل، ألا تعتمد على الكثير من التوابل في الأطعمة التي تتناولها فهي تعمل على تهيج القولون والتسبب في انتفاخه وظهور آلام به.

5.تجنب تماماً تناول الأغذية التي تعمل على انتفاخ البطن مثل البقوليات كالعدس والحمص الشامي أو مثل تناول الملفوف أو الزهرة.

6. الإكثار من شرب المياه كل يوم وعلى حسب الكمية التي يحتاج إليها وزنك، ويفضل ألا تقل كمية الماء عن 3 لترات.

السابق
مفيد للهضم ويحسّن أداء المناعة.. تعرف على فوائد الجرجير المذهلة
التالي
لفقدان الدهون الضارة.. تجنب هذا المشروب