صحة الرجل

اسباب العقم عند الرجال وكيفية علاجه

العقم عند الرجال

العقم عند الرجل حالة مرضية تعني عدم قدرة الرجل على إحداث الحمل لدى الإناث. وفي حالات البشر تشير التقارير إلى ان هذه الحالة تشكل بين 40- 50% من حالات العقم. معظم حالات العقم عند الرجال محصورة في قصور في السائل المنوي، ونوعيته. في حوالى 23% من حالات العقم عند الرجال غير معروفة الأسباب.

عقم الرجال المستعصي

إن الدماغ هو المسؤول الأول عن عملية التحكم بعمل الجهاز التناسلي عند الرجل، فالغدة النخامية هي التي تقوم بإفراز الهرمونات الذكورية التي تتحكم بعمل الخصيتين، أي الغدتين اللتين تكون كل منهما بحجم بيضة ومتصلتين بقاعدة القضيب، وهما تتحكمان بإنتاج الحيوانات المنوية والهرمون الذكوري أي التستوستيرون، وإنضاجه حتى يصبح قادراً على تخصيب البويضة.

والعقم المستعصي عند الرجل هو الحالة التي يكون فيها غياب تام للحيوانات المنوية نتيجة ضمور تام أو جزئي في الخصيتين، مما يؤدي إلى عدم قدرة الزوجين على إنجاح الحمل. كما أن طرق العلاج المعروفة لا تنجح عادة في تحقيق النتائج المرجوة وإيجاد الحل لهذه المشكلة، لذلك يُطلق على هذه الحالة إسم “العقم المستعصي”.

تشخيص العقم عند الرجال

أ- التاريخ المرضي:

  • الاستفسار عن التاريخ المرضي للزوجين ضروري لبداية العلاج الصحيح
  • الاستفسار عن التاريخ المرضي من كل من الزوج والزوجة على حده ثم كلا الزوجين، ضروري لبداية العلاج الصحيح من قبل الطبيب المعالج
  • يتم سؤال الزوج والزوجة عن أي مرض سابق كداء السكري، حمى شديدة، دواء معين أخذ لفترة طويلة، الدغام أو مرض النكاف، أي مرض تناسلي سابق، أي تداخل جراحي سابق وخصوصاً منطقة الحوض للمرأة والمنطقة البولية التناسلية للرجل، فترة تأخر الإنجاب، هل هناك حمل سابق لم يكتمل؟ حمل من زواج سابق، عدد مرات الجماع، متى كان سن البلوغ Puberty؟ هل هناك تعرض سابق للإشعاع أو مواد كيماوية أو حرارية وغيرها؟ بالإضافة إلى استفسارات كثيرة تساعد في تشخيص سبب العقم عند الرجل أو المرأة.

ب- الفحص ألسريري:

ويتم فحص الجسم بشكل عام أولاً ( الرأس، العنق، الصدر، البطن، الأطراف العليا والسفلي) والتركيز على المنطقة التناسلية للذكر والأنثى.

ج- الإجراءات التشخيصية والفحوصات:

* الإجراءات للرجل:

1- فحص السائل المنوي:

ونؤكد هنا مرة أخرى أن فحصاً واحداً إذا كان غير جيد لا يكفي، فغالباً ما يحتاج الطبيب المعالج إلى إعادة الفحص مرتين أو ثلاثة، لأن النتائج تتغير بتغير الظروف الصحية للرجل، مثلاً، وغير ذلك من المؤثرات.

يجب إتباع التعليمات التالية للحصول على عينة السائل المنوي:-

  • الامتناع عن الجماع لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام ولا تزيد عن خمسة أيام.
  • عدم أخذ حمام ( دوش ) ساخن يوم إعطاء العينة.
  • عدم فتح عبوة العينة إلا مباشرة قبل الاستعمال.
  • التأكد من نظافة اليدين بغسلها جيداً بالصابون ثم بالماء
  • التأكد من نظافة المنطقة التناسلية بأكملها وذلك بغسلها جيداً بالصابون ثم بالماء لعدة مرات.
  • وضع العينة في العبوة المخصصة لها ويراعى المحافظة عليها مغلقة جيداً وعدم فقدان أي كمية من العينة.
  • يراعى عند إحضار العينة إلى المختبر، أن لا تتجاوز الفترة من إعطاء العينة وإحضارها مدة ساعة، ويجب الأخذ بعين الاعتبار المحافظة على دفء العينة ( أي تكون حرارتها 37م°) وذلك بوضعها إلى منطقة ملاصقة للجسم أو في راحة اليد.

2- تقييم قدرة الحيوانات المنويه على الإخصاب:-

فحص السائل المنوي لا يقيم قدرة الحيوانات المنوية على الإخصاب ولذلك طورت فحوصات عدة لتقييم هذه القدرة ومنها:-

أ- فحص قدرة الحيوانات المنويه على الانتقال داخل جسم الأنثى.

  • فحص ما بعد الجماع:- الذي سيذكر لاحقاً.
  • فحص قدرة الحيوانات المنويه على اختراق مخاط عنق الرحم.
  • فحص قدرة الحيوانات المنويه على الحركة في مرحلة من الزمن داخل محيط معين.

ب- Acrosome Reaction :- بواسطة صبغ الحيوانات المنويه يتم معرفة وجود Acrosome وقدرته.

ج- Hyposmotic Swelling Test:- وفيها يتم معرفة نسبة الحيوانات المنويه اللتي تكون فيها غشاء الخلية سليم وقدرته كذلك.

د- تقييم قدرة الحيوانات المنويه على اختراق البويضة:-

  • Hamster Ovum Penetration Test.
  • Hemizona Assay.
  • In- Vitro Fertilization of Human Oocyte.

3- فحوصات جهاز المناعة:

يتم فحص وجود أجسام مضادة للحيوانات المنوية Antisperm Antibodiesمن خلال فحص الدم، بلازما السائل المنوي أو الحيوانات المنويه نفسها.

4- فحوصات ميكروبيولوجية:

تجرى حين وجود التهاب بالجهاز التناسلي أو عند وجود ارتفاع في كريات الدم البيضاء في السائل المنوي.

5- فحوصات هرمونية:

وذلك بفحص مستوى هرمونات Prolactin , F.S.H, L.H, Testosterone بالدم أو غيرها من الهرمونات إذا استدعت الحالة كما ذكرنا سابقاً.

6- فحوصات الجهاز التناسلي:

ويلجأ إليه عادة في حالات عدم وجود حيوانات المنوية في السائل المنوي لمعرفة إذا كانت الخصيتان قادرتين على إنتاج الحيوانات المنوية أم ولا. وبناء على النتيجة تُقرّرَ طريقة العلاج. فإذا كان هناك إنتاج للحيوانات المنوية، وفي حالة انسداد في القنوات المنقولة يتم اللجوء إلى الجراحة، أو يمكن كذلك اللجوء إلى طريقة سحب الحيوانات المنويه من الخصية وعمل الحقن ألمجهري.

*Vasography وذلك في حالة اشتباه وجود انسداد في الحبل المنوي.

* فحوصات لتشخيص وجود دوالي الخصية.

– فحص الخصية بواسطة جهاز الموجات الفوق الصوتية.

– Doppler Blood Flow Analysis.

– Thermography.

7- فحوصات لحالات الخلل في الجماع أو القذف:

مثال : – فحص البول بعد القذف لتحديد وجود القذف الرجعي .

– القاذف المنوي الكهربائي.

8- فحوصات للجينات أو الكروموسومات:-

مثال : – عند الاشتباه بوجود Klinefelter’s Syndrome.

– عند الاشتباه بوجود مرض Cystic Fibrosis.

إن ذكر كل هذه التحاليل لا يعني بالضرورة أن الطبيب المعالج سوف يطلبها كلها وإنما يعتمد على احتياج تلك الحالة.

ماهي العلامات التي تدل على عقم الرجال

  • المشاكل في الوظيفة الجنسية — على سبيل المثال، صعوبة القذف أو قذف كميات صغيرة من السائل المنوي، أو ضعف الرغبة الجنسية، أو صعوبة الحفاظ على الانتصاب (خلل الانتصاب)
  • الألم أو التورُّم أو وجود كتل بالقرب من منطقة الخصية
  • عدوى الجهاز التنفسي المتكررة
  • عدم القدرة على الشم
  • نموًّا غير طبيعي للثدي عند الرجال (تثديًا ذَكَريًّا)

أسباب العقم عند الرجال

يحدث العقم عند الرجال بسبب ضعف إنتاج الحيوانات المنوية، أو بسبب عمل الحيوان المنوي بطريقة غير طبيعية، أو بسبب وجود انسدادات تمنع وصول الحيوانات المنوية. المرض، والإصابات، والمشكلات الصحية المزمنة، وخيارات الأنماط الحياتية، وعوامل أخرى يمكن أن تلعب دورًا في حدوث العقم عند الرجال.

أسباب العقم عند الرجال بعد الإنجاب

مشاكل في البروستاتا: مثل تضخم البروستاتا أو غيرها من المشكلات التي تؤثر على الصحة الجنسية لدى الرجل. التدخين: إذا كان الرجل مدخناً، فإن الخصوبة تتأثر بمرور الوقت، ويصبح لديه صعوبة في حدوث الحمل. مشكلات في الحيوانات المنوية: سواء في حركتها أو جودتها، فكل هذا يعيق حدوث تخصيب البويضة.

علاج العقم عند الرجال

  1. العمليات الجراحية. دوالي الخصية مثلا يمكن علاجها بمداخلة جراحية غالبا لتعود الخصية إلى إنتاج الحيامن بشكل طبيعي. والمداخلة الجراحية تنجح كذلك في حالات انسداد قناة إفراز المني. أما حين يخلو السائل المنوي للرجل من الحيوانات المنوية، فيمكن للمداخلة الجراحية أن تنشط آليات قذفها في الخصية والقنوات العليا.
  2. علاج الالتهابات. العلاج بالمضادات الحيوية يمكن أن يعالج التهابات الجهاز التناسلي، لكنه قد لا يعيد للمصب خصوبته (قدرته على الإنجاب).
  3. علاج مشكلات المواقعة الجنسية. العلاج في الغالب يجري بالعقاقير، وقد ينفع لحالات عدم الانتصاب أو انهياره السريع أو القذف المبكر.
  4. العلاج بالهورمونات. قد يوصي الطبيب المعالج باستخدام أنواع من الهرمونات حين يكون انخفاض الخصوبة مرتبطا بتدني أو ارتفاع إفرازات هذه الأنواع في الجسد .
  5. تقنيات مساعدة للقدرة التناسلية. العلاج بهذه الوسيلة يتضمن إسالة الحيوانات المنوية في دفعات القذف الطبيعية من خلال مداخلة جراحية، أو زرع حيوانات منوية حية من متبرع (بقبول الزوج والزوجة) داخل رحم المرأة من خلال عملية التلقيح الصناعي او أطفال الأنابيب.

علاج العقم عند الرجال بالأعشاب

1- بذور القرع:

مفيدة جداً في بعض حالات العقم الناتجة عن التهابات في البروستات.  تناول ثلاثة ملاعق يومياً من خلطة بذور الشمام المخلوطة مع بذور القرع والخيار المطحونة جيداً، ويضاف إليها السكر.

2- الحبة السوداء:
حيث يتم خلط كمية منه مع العسل بعد طحنه جيدا، وتناول 4 معالق يومياً.

3- ورقة الهندباء:
يتم غلي هذا النوع من الأوراق العشبية بماء ساخن، مع وضع ملعقة صغير من العسل في الكوب قبل تناوله.

4- الكرفس والجزر:
يتم عصر الجزر والكرفس معا وتصفيتهم قبل الشرب، ونقوم بوضع ملعقة من العسل لتحليتهم.

5- زيت الزعفران:
زيت الزعفران له دور هام جداً في تقوية الجهاز العصبي للإنسان.

6- زيت جوزة الطيب:
زيت جوزة الطيب تمنح الرجل الكثير من الطاقة وتعمل على تحفيز الحيوانات المنوية.

السابق
اعراض البروستاتا عند الرجال وكيفية علاجها
التالي
غزوة الابواء