أحكام شرعية

تطفيف المكيال والميزان من اقبح المعاصي .. مضار تطفيف المكيال والميزان

تطفيف المكيال والميزان من اقبح المعاصي .. مضار تطفيف المكيال والميزان

تطفيف المكيال والميزان من اقبح المعاصي فقد ذم الله سبحانه وتعالى المطففين في كتابه العزيز، فقال: {وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ الَّذِينَ إِذَا اكْتالُوا عَلَي النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ (1)، وإِذا كالُوهُمْ أَوْ وَزَنُوهُمْ يُخْسِرُونَ (2)} [ المطففين: 1/2]. فقد ينظر بعض المسلمين لموضوع الميزان والمكيال نظرة مادية بحتة، وتحركهم الرغبة في جلب المكاسب، حتى تشغلهم هذه الرغبة عن النظر إلى آخر الطريق، وملاحظة عاقبته، فيظنّون أنّ تطفيف المكيال والميزان خير لهم، وأحسن من الإيفاء، مع أنّ الله لن يبارك لهم التجارة التي تقوم علي التطفيف، ولن يوفقهم في حياتهم لأنهم يجنون كسبًا حرامًا.

مفهوم التطفيف

الطّفيف: هو الشيء النّزر القليل، والطّفافة هي الشيء الذي لا يعتدّ به لقلته. ويقال: طفّف الكيل، إذا قلّل نصيب المكيل له في إيفائه واستيفائه. كما أن المطفّف في المكيال هو المتلاعب به، فمثلا هو عندما يكتال من الناس ويأخذ منهم يزيد في المكيال، حتى يأخذ أكثر من حقّه، وهو أيضا عندما يكيل لهم ويعطيهم ينقص المكيال، ويعطيهم قدرًا أقلّ من حقهم. وتطفيف المكيال هو نقيض الوفاء بالمكيال، و بخس الميزان وتخسيره هو نقيض الوزن بالقسطاس، وقد ذمّ الله المطففين في كتابه العزيز، وأخبرنا فيه عن قوم مدين، الذين كانوا ينقصون المكيال والميزان، فبعث الله له شعيبًا عليه الصلاة والسلام؛ لينهاهم عن التطفيف والبخس، ويأمرهم وبالايفاء.

تطفيف المكيال والميزان من اقبح المعاصي 

يرى أكثر العلماء أن قليل التطفيف وكثيره حرام، ويوجب الوعيد، بالغ بعضهم في ذلك، حتى عدّ العزم عليه من الكبائر. وقد أخبر الشيخ القشيري رحمه الله: أن لفظ المطفف يشمل؛ التطفيف في الوزن والكيل، وفي إظهار العيوب وإخفائها، وفي طلب الإنصاف، ومن لم يرض لأخيه المسلّم ما يرضاه لنفسه لا يعد منصفًا، كما أن الذي يرى عيوب الاخرين ولا يرى عيوب نفسه، يعتبر من جملة المطففين.

واعتبر ابن حجر التّطفيف أن من الكبائر، وعدّه شاملًا للبخس في الكيل أو الوزن أو الذّرع؛ لأنّه يعد آكلا لأموال العباد بالباطل، وقد كثر الوعيد عليه في القرآن والأحاديث. ولقد سمّي المطفف مطفّفًا؛ لأنّه لا يكاد يأخذ إلّا الشّيء الطّفيف، ويعتبر ذلك التصرف من قبيل السّرقة والخيانة، كما أنه ينبئ عن عدم الأنفة والمروءة كليّا. وقد عوقب المطفف بالويل؛ وهو شدّة العذاب، أو وادٍ في جهنّم لو سيّرت جبال الدّنيا فيه، لذابت من شديد حرّه، وإننا نعوذ منه بالله رب العالمين. كما شدّد الله تعالى عقوبة قوم نبيّنا شعيب عليه الصّلاة والسّلام، بسبب تخسيرهم وبخسهم للمكيال والميزان.

مضار تطفيف المكيال والميزان على المجتمع والفرد 

كثرت الآيات الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة التي تحث المسلمين على إيفاء المكيال والميزان، وتوعد الله المطففين بالعذاب الشديد؛ لما في التطفيف من مضارّ كبيرة على الفرد نفسه وعلى المجتمع منها:

  • سبب لسخط الجبّار ودخول النّار.
  • سبب لعقوبة الله في الحياة الدّنيا بالقحط والجدب.
  • دليل على البخل، وشحّ النّفس، وتمسّك القلب بالكسب غير الحلال.
  • اقتراب الأمّة الّتي يفشو فيها الغش والتطفيف للذّلّ والهوان.
  • تفشي الخيانة في المجتمع؛ لأن المكيال والميزان أمانة والتطفيف خيانة.
  • انعدام الأمانة والثقة بين النّاس، ويكون المطفف محتقرًا في مجتمعه.
  • سبب في فساد العلاقات بين أفراد المجتمع.
  • اعتبار المطفف قدوًة سيّئة لمن يتبعه، فهو يتحمّل وزرهم معهم.

إيفاء المكيال وعاقبته في الدنيا والاخرة 

وفي الجانب الإيجابي المشرق، فإنّ إيفاء الكيل، والوزن بالقسطاس، هو خير، وأحسن عاقبًة ومآلًا ونهايًة، في الحياة الدنيا والآخرة، حيث أن الله يبارك له في تجارته وأمواله، ويوفّقه، ويرزقه الهناء والسعادة، والرضي بالقضاء، والقبول عند الناس.

ولإيفاء الميزان فوائد عظيمة منها:

  • محبة الزبائن له وحرصهم علي التعامل معه، والشراء منه.
  • زيادة مبيعاته، وتكثير صفقاته، وبالتالي زيادة أرباحه، فيدرك أنّ الخيرات هذه عاقبة الإلتزام لأوامر الله تعالى.
  • نيل مباركة الله له في حياته.
  • نيل العافية له هو وأسرته من الأمراض كلها، فيوفر الأموال التي كان سينفقها على مواجهة الأمراض، وعلاج الآفات.
  • حفظ الله لتجارته، وحمايتها من الآفات.
  • حسن الجزاء والثواب في الاخرة، والتمتع في جنات النعيم المقيم، ونيل الرضى والرضوان من رب العالمين جل جلاله.

إن التاجر الأمين لا يكون ضيق الأفق مثل التاجر المطفف، وإنما يمتدّ بصره للمستقبل، ويعلم عاقبة ومآل الالتزام بتوجيهات الإسلام، فيستعلي على وساوس النفس، ويسعى لإيفاء الكيل؛ رغبًة في حسن العاقبة، والنهايه المرضية، في الدنيا والآخرة.

السابق
متى يبدأ وقت صلاة العشاء وما هي الأحكام المتعلقة بأداء الصلاة في وقتها
التالي
تسجيل الدخول www.mathletics.com .. تفاصيل برنامج تعليم الرياضيات