أمراض

ارتفاع الصفائح الدموية 1000

ارتفاع الصفائح الدموية 1000

تحدث زيادة عدد الصفائح الدموية في الجسم عن المستوى الطبيعي لدى بعض الأشخاص نتيجة عدة أسباب مختلفة، ويعتبر أحد الاضطرابات المرضية التي قد تؤدي إلى الإصابة بمشكلات صحية متعددة. نوضح في السطور التالية، الأسباب المؤدية لزيادة عدد الصفائح الدموية، والأعراض المصاحبة وكيفية علاج زيادة الصفائح الدموية طبيًا ومنزليًا.

ارتفاع الصفائح الدموية عند الحامل

إن ارتفاع فرصة المعاناة من المشكلات عند ارتفاع عدد الصفائح الدموية عن معدلاتها الطبيعية دفع الباحثين لإعطاء أهمية كبرى لفهم الية حدوث ذلك بالتفصيل لا سيما خلال الحمل، وسنتعرف في ما يأتي أكثر حول زيادة الصفائح الدموية عند الحامل.

زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

تعزى أغلب حالات زيادة الصفائح الدموية عند الحامل إلى ما يعرف بكثرة الصفيحات التفاعلية أو الثانوية (Reactive Thrombocytosis)، ومن الأسباب التي تكمن وراء هذه المشكلة الاتي:

  • الإصابة ببعض أنواع الالتهابات.
  • التعرض للنزيف.
  • المعاناة من نقص في مستويات الحديد في الدم.

كما يوجد نوع اخر لزيادة الصفائح الدموية عند الحامل، ويعرف بزيادة الصفائح الدموية الأساسي (Essential Thrombocythemia).

يجدر العلم أن كثيرًا من حالات زيادة الصفائح الدموية تم تشخيصها خلال فترة الإنجاب لدى النساء، أي قبل بلوغهن الأربعين من العمر، وهذا ما يؤكد أن ارتفاع الصفائح الدموية خلال الحمل والحاجة لعلاجه من المشكلات الصحية الشائعة.

أعراض زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

من الأعراض التي قد تشكو منها النساء المصابات بزيادة الصفائح الدموية خلال الحمل الاتي:

  • الدوخة.
  • الصداع.
  • غباش الرؤية.
  • الشعور بحرقة في الجلد.

الهدف الرئيس من العلاج هو تخفيف هذه الأعراض والحد من ظهور المضاعفات بما فيها النزيف والجلطات.

علاج زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

في الغالب تعالج هذه الحالات بإعطاء جرعة من الأسبرين، وقد تبين مدى أمانه، وأما فعاليته في تقليل فرصة الإجهاض فلا تزال بحاجة لمزيد من الإثبات.

يمكن أن يلجأ الطبيب لجراحة الاختزال الخلوي (Cytoreductive therapy) لدى النساء اللاتي يكون مستوى الخطورة لديهن مرتفعًا.

مضاعفات زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

إن المعاناة من مشكلة زيادة الصفائح الدموية خلال فترة الحمل تزيد من فرصة حدوث المضاعفات والمشكلات الصحية، ومع ذلك تبين أن أغلب حالات الحمل اللاتي رافقها مشكلة زيادة الصفائح الدموية تمت بخير ودون مشكلات، وحصلت الأمهات على أجنة سليمة.

بالتالي يمكن القول إن المضاعفات التي قد تترتب على زيادة الصفائح الدموية عند الحامل بما فيها الإجهاض تنجم عن عدم التحكم بالمشكلة، ولذلك يجدر مراجعة الطبيب النسائية المختص والالتزام بالفحوصات الدورية للحد من فرصة حدوث المضاعفات.

المستوى الطبيعي للصفائح الدموية عند الحامل

يختلف المستوى الطبيعي للصفائح الدموية خلال الحمل باختلاف الفترة من الحمل، وفي ما يأتي بيان ذلك:

  • الثلث الأول: 174-193 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.
  • في الثلث الثاني: 155-409 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.
  • الثلث الثالث: 146-429 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.

تعرف على أسباب ارتفاع الصفائح الدموية

هل ارتفاع الصفائح الدموية خطير للحامل

ارتفاع الصفائح الدموية عند الحامل

يمكن لحدوث ارتفاع الصفائح الدموية عند الحامل أن يتسبب في إجهاض الجنين لأنه يؤثر على المشيمة ويتسبب في عدم اكتمالها خاصة إذا ما أصيبت المرأة بهذه المشكلة في الشهور الأولى من الحمل أو إذا كانت عدد الصفائح الدموية مرتفعة إلى حد كبير، وفي أغلب الحالات يوصي الطبيب بتناول أقراص الأسبرين حيث أنها تعد الآمن على صحة كلا من الجنين والأم.

اقرأ المزيد عن خطورة نقص الصفائح الدموية

ارتفاع الصفائح الدموية 400

تكون مدّة حياة الصّفيحة الدّمويّة ما بين 7-10 أيام تقريباً، ويتراوح عددها الطّبيعي ما بين 150 ألفاً إلى 400 ألف صفيحة دمويّة في كل ملليمتر مكعّب من الدم، وما زاد عن ذلك أو نقص يُعدّ مرضاً يجب التعامل معه على أكمل وجه.

شاهد افضل غذاء لمحاربة الجلطات الدموية

ارتفاع الصفائح الدموية 600

الاسباب الاوليه : وتنتج من خلال داخل النخاع المصدر الاول للصفائح الدمويه وتكون الزياده مزمنه وقد تحدث الزياده فى الصفائح الدمويه اما بشكل فردى او مصاحبه للزياده فى كرات الدم الحمراء وكريات الدم الاخرى. وتقع هذه الامراض تحت تصنيف : myeloproliferative disorder ومنها ما يسمى طبيا مرض ال essential thrombocythemia وتشخيص هذا المرض يقوم على الاتى (حسب اخر تصنيف لمنظمه الصحه العامليه

WHO CRITERIA): 1- ارتفاع الصفائح الدمويه وبقائها اكثر من 600

2- فحص نخاع الدم اظهر زياده فى الخلايا المكوه للصفائح او ما تدعى علميا megakarocyte مع التاكد من عدم وجود امراض النخاع الاخرى وعدم وجود عوامل ثانويه مما اسلفنا ذكرها وكذلك الفحص الجينى كان طبيعيا ولم يدل على وجود خلل كروموسومى محدد يدلل على امراض النخاع الاخرى .

الحاجه الى العلاج : الهدف من العلاج : الهدف من العلاج حاليا هو التحكم فى الصفائح الدمويه ومنع ارتفاعها لاكثر من 1000 وذلك تجنبا لحدوث نزيف دم او تجلطات .

ويقسم المرضى الى 3 اقسام :

القسم الاول :

ويشمل المرضى الذى تقل اعمارهم عن 60 سنه ولا تزيد الصفائح الدمويه عن 1000 وليس لديهم عوامل تساعد على النزيف او التجلط اى ان هؤلاء الاشخاص ليس لديهم قرحه معده مثلا او مشاكل نزيف سابقه او لم يحدث لديهم تجلط دم او لا يوجد فى عائلاتهم اشخاص صغار السن ولديهم تجلطات دون مسبب او عوامل وراثيه تعمل على التجلط .. وهذه المجموعه لا تحتاج الى علاج !

المجموعه الثانية:

وتشمل الاشخاص الذى تزيد لديهم صفائح الدم عن ال 1000 واولئك الذين تتعدى اعمارهم عن 60 سنه واولئك المصابون بنزيف او تجلطات او معرضون للاصابه بالتجلطات او النزيف وهؤلاء يحتاجون الى علاج وسنبيين ما هو العلاج المناسب لاحقا .

المجموعه الثالثة:

وهم الاشخاص الذين يحملون صفات بين المجموعتيين السابقتين واغلبهم تصل الصفائح الدمويه لديهم لاكثر من ال 1000 لكن اعمارهم اقل من ال 60 سنه وليس لديهم مسببات للنزيف او التجلط . وعلاج هذه المجموعه او عدم اعطائهم علاج هى محض اختلاف بين العلماء والاطباء .

العلاج : يهدف العلاج الى التحكم فى الصفائح الدمويه لمنع التجلطات او النزيف ويكون الهدف من العلاج هو ابقاء الصفائح الدمويه بين 400 -600 او اقل وبالرغم من ذلك فانه حتى ابقاء الصفائح ضمن هذه الدائراه يبقى هؤلاء المرضى معرضيين للاصابه بالتجلطات اكثر من اقرانهم الغير مصابيين ولكن تعمل الادويه وانقاص الصفائح الى تخفيض النسبه الى ادنى حد لها .

تعرف على علاقة زيادة الصفائح الدموية ونقص الحديد

كيفية زيادة الصفائح الدموية

زيادة الصفائح الدموية بشكل طبيعي

تعرف الصفائح الدموية (Platelets) بأنها خلايا الدم المساعدة في عملية التخثر، ومن الضروري الحفاظ على مستوياتها الطبيعية في الدم، ومع ذلك قد يعاني بعض الأشخاص من انخفاضها لعدة أسباب وحينها يستوجب البحث عن طرق فعالة لزيادتها، ولعل أهم هذه الطرق الطبيعية تناول الأغذية الغنية بالعناصر التي تحفز زيادة الصفائح الدموية، ومنها ما يلي:

  • حمض الفوليك (folate):

    وهو أحد أنواع فيتامين “ب” الأساسي لتكوين خلايا الدم السليمة، ووفقًا للمعهد الوطني للصحة (NIH) في أمريكا، يحتاج البالغون إلى 400 ميكروغرام على الأقل من حمض الفوليك يوميًا، ويعد كل من؛ البازيلاء السوداء، والخضراوات ذات الأوراق الخضراء الداكنة مثل السبانخ وكرنب البروكسل، ولحم كبد البقر، وحبوب الإفطار المدعمة، وبدائل الألبان، والأرز والخميرة من أكثر الأطعمة الغنيةبحمض الفوليك.

  • فيتامين “B12”:

    يعد فيتامين “B12” عنصرًا أساسيًا لتكوين خلايا الدم الحمراء، وقد يساهم انخفاض مستوياته في الجسم إلى انخفاض عدد الصفائح الدموية كذلك، ووفقًا للمعهد الوطني للصحة يحتاج الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 14 عامًا وأكثر إلى 2.4 ميكروغرام من هذا الفيتامين يوميًا، وتعد المنتجات الحيوانية مثل؛ كبد ولحوم الأبقار، والبيض، والأسماك مثل السلمون والتونة، والحبوب المدعمة من الأطعمة الغنية بفيتامين “B12”.

  • فيتامين “ج”:

    يتمتع فيتامين “ج” بوظيفة حيوية في تحسين الجهاز المناعي، ويساعد فيتامين “ج” أيضًا الصفائح الدموية في أداء وظيفتها ويعزز قدرة الجسم على امتصاص الحديد الذي يعد هو الأخر عنصرًا مهمًا لزيادة الصفائح الدموية، ومن أهم الأطعمة الغنية بفيتامين “ج” الخضراوات والفواكه مثل؛ البروكلي، والملفوف، والحمضيات مثل البرتقال والجريب فروت، وفاكهة الكيوي، والفلفل الأحمر والأخضر، والفراولة.

  • فيتامين “د”:

    يساهم فيتامين “د” في الأداء السليم للعظام والعضلات والأعصاب والجهاز المناعي، بالإضافة إلى دوره الأساسي في وظيفة خلايا نخاع العظام المتمثلة بإنتاج الصفائح الدموية وخلايا الدم الأخرى، وينتج الجسم فيتامين “د” من التعرض لأشعة الشمس، أما بما يخص الغذاء فيمكن الحصول على هذا الفيتامين من صفار البيض، والأسماك الدهنية مثل؛ السلمون، والتونة، والماكريل، وزيوت كبد السمك والألبان المدعمة أو بدائلها كحليب الصويا ولبن الصويا، وحبوب الإفطار المدعمة.

  • فيتامين “K”:

    تعود أهمية فيتامين “K” في الحفاظ على عملية تخثر الدم وصحة العظام، ووفقًا لاستطلاع جمعية دعم اضطرابات الصفائح الدموية (PDSA) أفاد أن ما يقارب 27% من الأشخاص الذين تناولوا فيتامين “K” تحسنت لديهم عدد الصفائح الدموية وقلت أعراض نزيفهم، وتصل جرعة فيتامين “K” المناسبة للبالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 19 وما فوق، 120 ميكروغرام للذكور، ومن أهم الأطعمة الغنية به فول الصويا المخمر، والخضار الورقي مثل؛ الكرنب، واللفت، والسبانخ، بالإضافة إلى البروكلي واليقطين.

  • الحديد:

    يعد الحديد معدنًا ضروريًا لتمتعك بمستويات صحية من خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية، وتحتاج إلى 8 ملليغرام من الحديد يوميًا إن كان عمرك يزيد عن 18 سنة، ومن أهم الأطعمة الغنية بالحديد؛ المحار، ولحم كبد البقر، وحبوب الإفطار المدعمة، والفاصوليا البيضاء، والشوكولاتة الداكنة، والعدس.

زيادة الصفائح الدموية طبيًا

يخضع المريض الذي يعاني من انخفاض تعداد الصفائح الدموية لفحص تعداد الدم الشامل والفحص السريري لدى الطبيب مع الأخذ بعين الاعتبار التاريخ المرضي والعلاجات المستخدمة سابقًا لتحديد سبب انخفاض الصفائح والعلاج المناسب له، فإذا كان الانخفاض ناتج عن علاج معين؛ يطلب الطبيب تغيير نوع العلاج لحل هذه المشكلة، أما إذا كان الإنخفاض شديدًا فقد يلزم حينها اللجوء إلى إحدى الإجراءات الطبية التالية:

  • نقل الدم أو الصفائح الدموية: يلجأ الطبيب لاستبدال الدم المفقود بعمليات نقل خلايا الدم الحمراء أو الصفائح الدموية، إذا تدنى مستوى الصفائح الدموية لديك كثيرًا.
  • الأدوية: قد يصف لك الطبيب أدوية لزيادة عدد الصفائح الدموية، إذا كانت حالتك مرتبطة بمشكلة في الجهاز المناعي، ومن ضمن هذه الأدوية الكورتيكوستيرويد، وإن لم ينجح هذا الدواء فيمكن استخدام أدوية أقوى لتثبيط جهازك المناعي.
  • الجراحة: قد يوصي طبيبك بإجراء جراحة لإزالة الطحال (استئصال الطحال)، عند فشل الخيارات العلاجية الأخرى.
  • تبادل البلازما: يمكن أن يؤدي نقص الصفيحات الدموية الشديد إلى حالة طبية طارئة تتطلب تبادل البلازما.

شاهد ما هي اعراض نقص الصفائح الدموية .. وأسباب نقصها وعلاجها

أعاني من ارتفاع الصفائح الدموية

إن ارتفاع الصفائح بدرجة كبيرة، مع وجود أعراض؛ تحتاج إلى علاج، وهناك خيارات علاجية عديدة، وأحد هذه العلاجات: يكون بعملية تقليل الصفائح، وهذا النوع من العلاج علاج مؤقت، وأما العلاجات الكيميائية فمنها: (الهيدروكسي يوريا)، وهذا له أعراض جانبية، إلا أن ذلك لا يعني أن هذه الأعراض الجانبية تظهر عند الجميع، لكنّ اختيار العلاج يعتمد على عُمْر المريض ووضعه الصحي، وهناك علاجات أخرى، مثل: (الإنترفيرون)، وعقاقير أخرى.

شاهد هل نقص الصفائح الدموية يمنع الحمل

علاج زيادة الصفائح الدموية

يختلف علاج زيادة الصفائح الدموية باختلاف نوعه، بما في ذلك النوع الأساسي أو التفاعلي -الثانوي- أي الناتج عن حالة مرضية أخرى، إذ يعتمد علاج زيادة الصفائح الثانوية على السبب الذي أدّى إليها، ويكون على الشكل الآتي:

  • إذا كان الشخص يعاني من فقد كبير للدم بسبب عملية جراحية حديثة أو إصابة ما، فقد يتم زوال زيادة الصفائح الدموية وعلاجها من تلقاء نفسها.
  • إذا كان المريض يعاني من حالة التهابية مزمنة أو مرض التهابي ما، فمن المحتمل أن يبقى عدد الصفائح الدموية مرتفعًا إلى أن تصبح الحالة تحت السيطرة.
  • في حال كان الشخص قد أخرى عملية استئصال الطحال، فقد يصاب بتخثر الدم مدى الحياة، ولكن قد لا يحتاج إلى علاج دوائي.

أما في حال كان الشخص مصابًا بارتفاع الصفيحات الأساسي، فقد يعتمد العلاج على تقليل خطر تخثر الدم أو حدوث نوبات النزيف، وإذا كان عمر المريض أقل من 60 عامًا ولم تظهر لديه أي علامات أو أعراض، فقد يحتاج ببساطة إلى فحوصات طبية دورية، كما قد يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد في ضبط علاج زيادة الصفائح الدموية، وهي كالآتي:

  • هيدروكسي يوريا: والذي يقوم بتثبيط إنتاج نخاع العظام للصفائح الدموية، وقد يؤدّي لحدوث آثار جانبية خفيفة مثل الغثيان وفقدان الشعر وتلوّن الأظفار، ونشوء قرحة في الفم أو على الساقين.
  • أناجريليد: والذي قد يكون فعّالًا في ضبط زيادة الصفائح الدموية وعلاجها، قد تشمل الآثار الجانبية له احتباس السوائل ومشاكل في القلب والإصابة بالصداع والدوار والغثيان والإسهال.
  • إنترفيرون ألفا: ويتم إعطاء هذا الدواء عن طريق الحقن، وقد يتسبب في آثار جانبية شديدة، ولكنه يعدّ الخيار الأفضل لبعض الأشخاص، وقد تشمل الآثار الجانبية له حدوث أعراض تشبه الإنفلونزا والارتباك الذهني والغثيان وحدوث نوبات صرع والتهيج والنعاس.
السابق
هل نقص الصفائح الدموية يمنع الحمل
التالي
ارتفاع الصفائح الدموية 400