blog-banner-google-ads-test

العناية الشخصية

هذا المكمل الغذائي هام لعلاج تساقط الشعر

هذا المكمل الغذائي هام لعلاج تساقط الشعر
blog-banner-google-ads-test

مشكلة تساقط الشعر باتت مشتركة بين العديد من النساء والرجال على حدٍ سواء، وقد ازدادت كثيراً بعد فترة الحجر المنزلي، حيث لاحظ العديد من الأشخاص من تساقط شعرهم، وقد يعود السبب إلى نقص في الفيتامينات، من بينها فيتامين دي، والزنك.

ويلعب الزنك دوراً مهماً في نمو وإصلاح الشعر. ويساعد أيضاً في الحفاظ على عمل الغدد الزيتية حول البصيلات بالطريقة التي يجب أن تساعد في نمو الشعر.

blog-banner-google-ads-test

يظهر الزنك، بكميات قليلة، في أنواع عديدة من الأغذية. امتصاص الزنك من المصادر الحيوانية يتم بشكل أفضل من امتصاص الزنك من المصادر النباتية. الأغذية الغنية بالبروتينات، مثل اللحوم الخالية من الدهون والمأكولات البحرية، هي المصادر الأفضل لهذا المعدن. كما أن خبز القمح الكامل، الحبوب والبقول المجففة هي مصادر جيدة.

وعندما يعاني الشخص من تساقط الشعر، يمكن أن يُعزا ذلك غالباً إلى نقص الزنك في نظامه الغذائي.

blog-banner-google-ads-test

وهذا هو السبب في أن العديد من خبراء الصحة ينصحون بتناول مكملات الزنك للمساعدة في نمو الشعر.

وقالت مختبرات Collective Laboraties يعد الزنك ضرورياً في جميع أنحاء الجسم، للعمليات البيولوجية الصحية مثل نمو الشعر، حسبما نقلته صحيفة «أكسبريس».

blog-banner-google-ads-test

وأضافت: يحتوي الزنك أيضاً على خصائص مضادة للالتهابات ويعزز انقسام الخلايا، وهي عوامل رئيسية في الحفاظ على صحة فروة الرأس. ومن خلال دعم البصيلات الصحية، سيضمن الزنك فروة الرأس المتوازنة كأساس لرأس صحي للشعر.

وأشارت المختبرات إلى أن: «الزنك يقوي الغدة الدهنية ويطيل دورة نمو الشعر ويعزز انتعاش بصيلات الشعر».

يتوافر الزنك في هذه الأطعمة

وفي دراسة أجرتها المختبرات مع المعاهد الوطنية للصحة بالمكتبة الوطنية الأمريكية للطب، تم التحقيق في الزنك كمغذيات دقيقة أساسية.

وأشارت الدراسة إلى أن «الزنك من المغذيات الدقيقة الأساسية لعملية التمثيل الغذائي البشري التي تحفز أكثر من 100 إنزيم، وتسهل طي البروتين، وتساعد على تنظيم التعبير الجيني».

blog-banner-google-ads-test

وأضافت الدراسة: «أعراض نقص الزنك غير محددة، بما في ذلك تأخر النمو، والإسهال، والثعلبة، وضمور الأظافر، وانخفاض المناعة، وقصور الغدد التناسلية لدى الذكور».

وفي دراسة أخرى أجرتها المكتبة الوطنية الأمريكية للطب والمعاهد الوطنية للصحة، تم تحليل العلاج عن طريق الفم بالزنك. وأشارت الدراسة إلى أن «الزنك أمر بالغ الأهمية للحفاظ على توازن جسم الإنسان وهو أحد المكونات الرئيسية للهرمونات وجزيئات الإشارة والإنزيمات».

ومن أجل اختبار ما إذا كان تناول الزنك عن طريق الفم يمكن أن يحسن بنجاح الثعلبة المتعلقة بنقص الزنك، قام الباحثون بمعالجة 5 مرضى يعانون من تساقط الشعر الكربي (Telogen effluvium) المرتبط بنقص الزنك، بإعطائهم الزنك عن طريق الفم ولاحظ الباحثون أنه «في جميع المرضى، تم علاج تساقط الشعر أو تحسينه».

ووفقاً لهيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية، يحتاج الرجال إلى نحو 9.5 ملغ من الزنك يومياً بينما تحتاج النساء إلى نحو 7 ملغ.

وإذا كان الشخص يأخذ مكملات الزنك، يجب ألا يحصل على أكثر من 25 ملغ في اليوم ما لم ينصح به الطبيب.

blog-banner-google-ads-test

وتشمل الأطعمة الغنية بالزنك الحبوب الكاملة ومنتجات الألبان والمحار واللحوم الحمراء والفاصوليا المخبوزة والحمص والمكسرات، وخاصة اللوز والكاجو.

ومن المهم استشارة طبيبك قبل الشروع في تناول المكملات الغذائية الجديدة لمعالجة فقدان الشعر.

blog-banner-google-ads-test
السابق
هذا هو سر فقدان حاسة الشم بسبب «كوفيد-19»
التالي
في اليوم العالمي لليوغا.. تعرَّف على أهم فوائدها
blog-banner-google-ads-test