أمراض

علاج الاكتئاب الشتوي

علاج الاكتئاب الشتوي

اكتئاب الشتاء أو الاضطراب العاطفي الموسمي، هو نوع من الاكتئاب ينشأ نتيجة تغير فصول العام، يبدأ وينتهي في نفس الوقت من كل عام، وغالبًا ما يكون ذلك مع بداية الخريف ويستمر حتى نهاية فصل الشتاء. العلماء جميعهم متفقون على أنّ جميع الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بالاكتئاب الشتوي، أو ما يُعرف بالاضطرابات العاطفية الموسمية يمتلكون عاملاً مشتركاً واحداً، وهو أنّهم جميعهم حساسون جداً لوجود الضوء أو اختفائه.

اختبار الاكتئاب الشتوي الموسمي

تشخيص الاكتئاب الشتوي الموسمي

على الرغم من التقييم الكامل للمريض إلا إن أحيانًا قد يكون من الصعب الكشف عن الاضطراب العاطفي الموسمي، لأن أعراضه قد تتداخل مع أنواع أخرى من الاكتئاب أو مع مشكلات صحية نفسية أخرى، وقد يقوم الطبيب الخاص بك أو الأخصائي النفسي بطلب إجراء اختبار الاكتئاب الموسمي لديك عن طريق الآتي:

  • اختبار بدني: يقوم الطبيب بفحص جسدي لك وطرح أسئلة حول صحتك، فقد يكون الاكتئاب مرتبط بمشكلة صحية جسدية أساسية.
  • فحص مخبري: يطلب الطبيب إجراء فحص دم يسمى تعداد الدم الكامل (CBC) أو فحص نشاط الغدة الدرقية للتأكد من عملها بشكل صحيح.
  • تقييم نفسي: يطرح الطبيب الخاص بك أسئلة حول الأعراض والأفكار والمشاعر والسلوكيات التي تقوم بها للتحقق من علامات الاكتئاب الموسمي التي لديك.

أعراض الاكتئاب الشتوي (اكتئاب الشتاء) 

قد تبدو أعراض الاكتئاب الشتوي مشابهة لأعراض الاكتئاب العام، لكنّ الاكتئاب الشتوي له نمط موسمي، أي أنّه يحدث في الشتاء، ويغيب عند حلول فصل الربيع، حيث إنّه يتكرر بنفس الشكل على مرور وتعاقب السنين، ومن أعراض الاكتئاب الشتوي ما يأتي:

– اضطرابات المزاج، والشعور بالاكتئاب في معظم الأوقات من اليوم، وبشكل مستمر كل يوم تقريباً.
– فقد الاهتمام بالأشياء التي اعتاد الشخص على الاهتمام والاستمتاع بها.
– حدوث تغيّرات في نمط النوم، وفي الغالب يكون ذلك بزيادة في ساعات النوم.
– الشعور بالخمول، وفقدان الطاقة الجسدية.
– صعوبة في التركيز والانتباه إلى الأشياء.
– الشعور بالقلق أو الانفعال، أو وجود صعوبة في التحكم بالضغوطات وإدارتها.
– الرغبة في بقاء الشخص بمفرده، وتجنُّب مشاركة الأنشطة مع الآخرين.
– الرغبة في التعرض لأشعة الشمس، والحنين إليها.
– زيادة الرغبة في تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، مما يتسبب بحدوث زيادة في الوزن.
– الشعور بفقدان الأمل، أو الشعور الدائم بالذنب، أو انعدام القيمة.
– تملُّك رغبات متكررة في الموت، أو التفكير بالانتحار.

اقرأ المزيد عن تأثير الطقس على المزاج

علاج الاكتئاب الموسمي الشتوي

بعد التعرف على أعراض الاكتئاب الموسمي إليكم طرق علاج الاكتئاب الموسمي سواء الطبية وغير الطبية:

1. العلاجات غير الطبية للاكتئاب الشتوي الموسمي

وتتمثل بما يأتي:

  • قضاء الوقت في الخارج، والتّعرّض لضوء النهار.
  • تناول غذاء صحي يتضمن الفيتامينات والأملاح.
  • ممارسة الرياضة بانتظام لمدة نصف ساعة ثلاث مرات أسبوعيًا.
  • ممارسة النشاطات الاجتماعية.
  • اتّباع تقنيات الاسترخاء، مثل: ممارسة اليوغا، والتأمل.
  • اتباع أساليب العلاج بالموسيقى والفن.

2. العلاجات الطبية للاكتئاب الشتوي الموسمي

بشكل عام تتحسن أعراض الاكتئاب الموسمي من تلقاء ذاتها مع تغير الفصول، ولكن مع استخدام العلاج المناسب يتم التخلص من الأعراض المزعجة بشكل أسرع.

هناك ثلاث طرق رئيسة لعلاج الاكتئاب الموسمي قد يصفها الطبيب مندمجة معًا أو كلًا على حدة، وهي:

  • علاج الاكتئاب الشتوي بالضوء

هو الدعامة الأساسية لعلاج الاكتئاب الموسمي، حيث يجلس فيه المريض لمدة تتراوح ما بين عشرين وستّين دقيقة يوميًا صباحًا أمام صندوق ضوئي خاص يُصدر أشعة ساطعة تحاكي أشعة الشمس الطبيعية، تهدف إلى إحداث تغييرات كيميائية في الدماغ هدفها تحسين المزاج، وعادة ما تتحسن أعراض الاكتئاب الموسمي خلال أسبوعين من بدء العلاج.

للعلاج بالضوء بعض الأعراض الجانبية، مثل: إجهاد العين، والإرهاق، وألم في الرأس، والأرق.

يجب التنويه أن هناك بعض الحالات التي لا يمكن استعمال العلاج بالضوء فيها، مثل: مرض السكري، واعتلال الشبكية، واستعمال بعض الأدوية.

  • علاج الاكتئاب الشتوي بالأدوية

إذا كانت أعراض الاكتئاب الموسمي شديدة يتم اللجوء إلى أدوية مضادات الكآبة، مثل: بوبروبيون (Bupropion)، ومثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRI).

قد تُسبب مضادات الكآبة أعراض جانبية مزعجة يجب مناقشتها مع الطبيب المختص تبدأ الأعراض بالتّحسن خلال أسبوعين إلى أربعة أسابيع من بدء العلاج.

  • العلاج النفسي

العلاج المعرفي السلوكي (CBT) هو نوع من أنواع العلاج النفسي يهدف إلى تحديد الأفكار والتصرفات السلبية، وتبديلها بأفكار أكثر إيجابية من خلال تقنية التفعيل السّلوكي.

تعرف على أطعمة السعادة.. تحارب الاكتئاب وتحسن نفسيتك!

علاج الاضطراب الوجداني الموسمي

1- يستند علاج هذه الأنواع من الاضطرابات على نوع الاضطراب والمظاهر الموجودة لدى المصاب، إذ يستند علاج الاضطرابات الوجدانية بشكل أساسي على استعمال الأدوية مع العلاج النفسي في نفس الوقت، ويعد العلاج النفسي عنصر ضروري في علاج الاضطرابات الوجدانية، فإنه يساعد المصاب على التعايش مع مرضه، بالإضافة الى تغيير بعض السلوكيات التي تساعد في ظهور الاضطراب.

2- أما الأدوية المستخدمة في علاج الاضطرابات الوجدانية؛ فتوجد الكثير من الأدوية التي من الممكن للطبيب تجربتها مع الشخص المصاب، حتى يتم الوصول إلى النوع الذي يحد مظاهر المريض مع أعراض جانبية بسيطة.

3- العلاج النفسي، يشمل أنواع أساسية وهي، العلاج السلوكي الإدراكي، وعلاج حل المشكلات.

4- والعلاج بتحفيز الدماغ، هذا النوع من العلاج يعمل على إحداث تغييرات في كيميائية الدماغ، التي تتعلق باضطرابات الاكتئاب، وثنائي القطب، وتشمل أنواع أبرزها المعالجة بالصدمات الكهربائية، والتحفيز المغناطيسي المتكرر من خلال الجمجمة.

شاهد أفضل الطرق للخروج من حالة الاكتئاب

اكتئاب الصيف

“الاكتئاب الصيفي”، والذي يُشار إليه أيضاً باسم الاضطراب العاطفي الموسمي العكسي، يُشير رسمياً إلى الاضطراب الاكتئابي الرئيسي المُتعلق بنمط موسمي، فهو شكل من أشكال الاضطراب العاطفي الموسمي الذي يشتعل خلال فصل الصيف، ويتكرر عادةً كل عام في نفس الوقت تقريباً، يوصف بكونه “عكسي” لأن الاضطراب العاطفي الموسمي الأكثر شيوعاً يحدث خلال فصلي الخريف الشتاء.

أعراض الاكتئاب الصيفي

الأفراد الذين يعانون من الاكتئاب الصيفي، غالباً ما يصابون بأعراض تتناقض مع الاضطراب العاطفي الموسمي الذي يحدث في الخريف والشتاء، والذي تتمثل أعراضه عادةً في انخفاض الطاقة، وسيطرة الحزن، وإرهاق أثناء النهار، ونقص في النشاط.

غالباً ما تكون أعراض الاكتئاب الصيفي معاكسة لذلك، بالنسبة لمعظم المصابين بالاكتئاب الصيفي، تبدأ الأعراض في أواخر الربيع أو أوائل الصيف وتنتهي في الخريف. تشمل بعض الأعراض الأكثر شيوعاً ما يلي:

التهيج، الإثارة، القلق، الأرق، فقدان الوزن، قلة النوم/ الأرق، قلة الشهية.

قد يهمك التعرف على فوائد الوخز بالإبر لعلاج الاكتئاب

علاج اكتئاب الخريف

1- الحصول على مزيد من الضوء

يُنصح بقضاء أطول وقت ممكن في الهواء الطلق لتحقيق أقصى استفادة من ضوء الشمس، ومن ثم يجب الاستيقاظ مبكرًا للاستمتاع بأشعة الشمس في الصباح، إلى جانب النوم مبكرًا للتخلص من التعب والنعاس أثناء النهار.

2-ممارسة الرياضة

يجب ممارسة الرياضة يوميًا لمدة 30 دقيقة على الأقل أو المشي لمسافات طويلة وركوب الدراجة في ظل الاستمتاع بالهواء الطلق بدلاً من صالة الألعاب الرياضية، ما يساعد على تحسين الحالة المزاجية.

3- اتباع نظام غذائي صحي

يعتبر موسم الخريف وقتًا رائعًا لإعداد الحساء الموسمي والوجبات الدافئة الصحية التي لا يمكن تناولها خلال فصل الصيف.

4- القيام بشيء جديد

يمكن ممارسة هواية جديدة أو القيام بعمل مفضل خلال فترة الخريف، والتقاط صور مميزة.

5- تغيير طريقة التفكير

يراعى التفكير بشكل إيجابي بدلاً من التركيز على التجارب السلبية، فعلى سبيل المثال، يجب تغيير التفكير بأن الجو بارد والمكوث في المنزل والبحث عن البطانية والمدفأة، إلى التفكير في الخروج من المنزل والانطلاق والقيام بشيء محبب.

6- طلب المساعدة

يمكن اللجوء إلى الطبيب المختص، وتلقي العلاج السلوكي المعرفي (CBT) لمحاربة القلق والاضطرابات العاطفية الموسمية بشكل فعال، وتناول مضادات الاكتئاب.

يمكنك قراءة المزيد عن اكتئاب الشتاء

السابق
ما علاج الدوار
التالي
رابط اختبار مهاراتي لطلاب الابتدائية والمتوسطة