القرآن الكريم

فضل أواخر سورة البقرة

فضل أواخر سورة البقرة

فضل أواخر سورة البقرة عظيم، حيث أن لسورة البقرة فضل كبير بشكل عام ولخواتيم هذه السورة الكريم أفضال كثيرة بشكلٍ خاص، حيث أن قراءتها حماية للمسلم وتحصين من كثير من الشرور وهي التي تصد عنه الأذى وتبعد عنه الهموم وتخرجه من الضيق إلى الفرج.

فضل أواخر سورة البقرة

خواتيم سورة البقرة أي الآيات الأخيرة من هذه السورة العظيمة، ختامها الرائع والنهاية السعيدة لآيات كريمة مليئة بالأفضال والفوائد والتي تمتد لجزأين ونصف من المصحف الشريف، ومن فضل الآيات الأخيرة من سورة البقرة ما يلي:

  • آخر أيتين من سورة البقرة هي آيات كافية للمسلم، إذا قرأها في ليلته فكأنما قرأ القرآن الكريم كله.

وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم عنها ما يلي:

” من قرأ الآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه.”

  • قراءة آيات سورة البقرة الأخيرة تحمي المسلم من أذى وشر الشياطين.
  • قراءة سورة البقرة قبل النوم تحمي المسلم وتحفظه أثناء نومه وحتى يصبح.
  • آيات تحفظ المسلم وبيته من شر الحسد والعيون الشريرة.
  • آيات كريمة بها معاني رائعة وتكريم لكل من آمن بالله وتمنحهم صفات الرسول الكريم من الإيمان.
  • الآيات تحمل رسالة طمأنينة للمؤمنين بأن لهم حظ وافر من حب الله ومن الحسنات والمغفرة.

أسماء سورة البقرة

سورة البقرة تعتبر أطول سورة في القرآن الكريم، لذا فإن آياتها كثيرة وتتضمن تفاصيل كثيرة، لهذا فتعددت الأسماء التي أُطلقت عليها، وقد سميت سورة البقرة بهذا الاسم لأنه يوجد يها قصة بقرة بني إسرائيل في زمن نبي الله موسى عليه السلام.

ومن أسماء سورة البقرة الأخرى ما يلي:

  • سورة الزهراء: لأن قراءتها هي وسورة آل عمران من أسباب هداية المسلم للصراط المستقيم، كما أنهما نوراً وظلاً له يوم القيامة، وفي هذا الشأن قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم:

” اقرءوا الزهْرَاوينِ: البقرةَ وآلَ عمرانَ، فإنَّهما يأتيانِ يومَ القيامةِ كأنَّهما غمامَتانِ أو غيايتانِ، أو كأنَّهما فِرْقَانِ من طَيْرٍ صَوَافَّ، تُحَاجَّانِ عن أصحابِهما، اقرؤوا سورةَ البقرةِ؛ فإنَّ أخْذَها بركةٌ، وترْكُها حسرةٌ، ولا تستطيعُها البطَلَةُ.”

  • سورة الفسطاط: الفسطاط هو السور أو الإطار الذي يحيط بالشيء يجمعه ويحميه ويحافظ عليها، وسورة البقرة تجمع في آياتها لعدد كبير جداً من أحكام الشريعة الإسلامية والكثير من الأوامر والنواهي والقصص الواقعية والمواعظ.
  • سنام القرآن: وهذا الاسم أطلق على سورة البقرة كناية عن طولها الذي يشبه سنام الجمل المرتفع، فهي أطول سورة القرآن الكريم.
  • سورة الكرسي: لأن سورة البقرة يوجد بها أعظم آيات القرآن الكريم والتي تعتبر جزء من الرقية الشرعية لحماية المسلم من كل شر، وهي آية الكرسي.

من هنا يمكن القول أن فضل أواخر سورة البقرة لا يمكن إغفاله أو نسيانه، فهي آيات يختتم بها هذه السورة العظيمة وتمنح قارئها حسنات لا حصر لها، فهي وقاية وحماية من شر الجن والشيطان، وتحصين من الحسد وبركة في الصحة البيت والمال.

السابق
فضل خواتيم سورة البقرة
التالي
فضل قراءة سورة البقرة يوميا والاستغفار