أمراض

ما هو ارتفاع انزيمات القلب

ما هو علاج ارتفاع إنزيمات القلب

إنزيمات القلب هي بروتينات يتم إفرازهُا إلى الدورة الدموية، بكميات كبيرة من نسيج عضل القلب الذي حصل فيه موات (غنغرينة – Gangrene) من جراء احتشاء عضلة القلب (Myocardial infarction). وتيرة إفراز البروتينات المختلفة تتعلق بأوزانها الجزيئية, بمواقعها في داخل خلية عضل القلب وبتدفق الدم والليمفا.

إنزيمات القلب هامة لتشخيص حالة احتشاء القلب لدى مريض يعاني من آلام في الصدر. يمكن رصد ارتفاع مستوى الإنزيمات المختلفة وهبوطها خلال بضعة أيام.

يرتفع تركيز إنزيم فوسفوكيناز الكرياتين (Creatine phosphokinase – CPK) في الدم خلال 4 – 8 ساعات من حصول الاحتشاء، ثم يعود إلى مستواه الطبيعي خلال 48 – 72 ساعة. وإنزيم فوسفوكيناز الكرياتين (CPK) ليس حصريا لعضل القلب فقط، إنما يتم إفرازه بكميات زائدة، أيضا، عندما يحصل خلل / ضرر في عضلات أخرى في الجسم. مثلاً, في أمراض العضلات أو بعد السقوط, في الاختلاجات (Convulsion) أو عند الحقن في داخل العضل. كذلك، ثمة أسباب إضافية أخرى قد تسبب لارتفاع مستوى إنزيم فوسفوكيناز الكرياتين (CPK)، وهي: قصور الدرقية (Hypothyroidism) أو السكتة الدماغية (Stroke). ولذلك, عند اكتشاف وجود مستوى مرتفع من إنزيم (CPK) العام، يتم إجراء فحص لنوع فرعي (ثانوي) من إنزيم (CPK)، هو الذي يتم إفرازه، حصريا، من القلب ويُسمى CPK – MB. وإذا ما بينت نتيجة الفحص وجود مستوى مرتفع من CPK – MB فذلك يدل على أن ثمة إصابة (ضرر) في عضل القلب, بالذات، لكن ليس احتشاء بالضرورة. فثمة حالات أخرى من إصابة في عضل القلب يحصل من جرائها ارتفاع في إنزيم CPK – MB، ويدل هذا الارتفاع على : عملية جراحية في القلب, التهاب عضل القلب (Myocarditis), تقويم نَظم القلب بالصدمة الكهربائية (Electrical Cardioversion).

“تروبونين – ت” وتروبونين – ي” (Cardiac specific troponin T and I) هما بروتينان لهما تسلسل أحماض أمينية مميز وحصري لعضلة القلب، مقارنةً بعضلات أخرى. هذان البروتينان موجودان عند الأشخاص الأصحاء في الدم ويرتفع تركيزهما بعد احتشاء عضل القلب. ويبقى مستواهما في الدم مرتفعا لمدة سبعة الى عشرة أيام بعد حصول الاحتشاء. تكمن أهميتهما في أنهما يتيحان تشخيص الاحتشاء في عضل القلب لدى المرضى الذين وصلوا إلى المشفى بعد أكثر من 24 ساعة من حصول الاحتشاء.

هل الخوف يرفع إنزيمات القلب

يرتبط الأدرينالين بالمشاعر السلبية التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان كالحزن والخوف والقلق والعصبية والإنفعال والغضب؛ عند التعرض لأي من تلك المشاعر، تبدأ الغدة الكظرية بإفراز هرمون الأدرينالين الذي يعمل على زيادة ضربات القلب ورفع مستوى ضغط الدم ليواكب الجسم ما يمر به الشخص ويمنحه الطاقة اللازمة للتعامل مع الموقف.

هل التدخين يرفع إنزيمات القلب

لتجنب ارتفاع إنزيمات القلب يجب المحافظة على قلب صحي وقوي بعيدًا عن الضرر، وذلك عن طريق اتباع نمط حياة صحي للقلب، وفيما يأتي استراتيجيات للمساعدة في المحافظة على قلب بحالة صحية ممتازة:

  • الابتعاد عن التدخين والتبغ: يمكن للمواد الكيميائية الموجودة في التبغ أن تدمر القلب والأوعية الدموية مؤديةً بالنهاية لنوبة قلبية حتمية.
  • ممارسة الرياضة لحوالي ثلاثين دقيقة في معظم أيام الأسبوع: المحافظة على النشاط البدني والوزن الصحي يساعد على المحافظة على عضلة قلب صحية.
  • تناول نظام غذائي صحي: غني بالفواكه والخضروات والحبوب الكاملة مع تجنب الكثير من الملح والسكريات في النظام الغذائي لضمان صحة القلب.
  • الانتباه عند تناول الدهون: كجزء من النظام الغذائي بالابتعاد والحد من تناول الدهون غير المشبعة وابقائها خارج النظام الغذائي والالتزام بالدهون الصحية من المصادر النباتية مثل: الأفوكادو والمكسرات وزيت الزيتون.

هل ارتفاع إنزيمات القلب خطير

ارتفاع مستوى إنزيمات القلب يعتبر غير طبيعي. ويجب البحث عن المسبب. أكثر الأسباب شيوعاً هو حدوث جلطة قلبية.

علاج ارتفاع إنزيمات القلب بالاعشاب

يتم استخدام الأدوية العشبيَّة بشكل شائع لعلاج الحالات السريرية، بما في ذلك علاج أمراض القلب والأوعيَّة الدمويَّة، ومقارنةً بالأدوية التقليديَّة لا تتطلب الأدوية العشبيَّة أي دراسات سريرية قبل تسويقها أو موافقة رسمية من الجهات المعنية، ولذلك من الصعب إثبات فعاليتها ومأمونية استخدامها، وبالجدير ذكره بأنَّه ليس هناك أي أدلة علميَّة تدعم استخدام الأدوية العشبيَّة بهدف علاج أمراض القلب والأوعية الدموية، وعلى الرغم من أن معظم هذه الأعشاب أظهرت تأثيرًا علاجيًّا على الأنظمة البيولوجية المتعلقة بنظام القلب والأوعية الدموية، ولكن لا يوجد أي بيانات حول آثارها السريرية كما يجب استشارة الطبيب والمختص قبل تناولها لضمان السلامة وعدم حدوث الآثار الجانبية، وتعد الأدوية الشعبيّة من أكثر الأدوية بروزًا في مجال علاج القلب والأوعية الدمويَّة

علاج ارتفاع إنزيمات القلب

هناك المزيد من الاختبارات الأخرى بجانب اختبار إنزيمات القلب لوجود عدة عوامل إلى جانب النوبة القلبية يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع انزيمات القلب، وتتضمن الاختبارات المزيد من اختبارات الدم وتخطيط صدى القلب والأشعة السينية للقلب واختبار الإجهاد بالإضافة إلى عمل صورة مقطعية للقلب، فإذا كان سبب ارتفاع إنزيمات القلب ليس نوبة قلبية يقوم الطبيب بمعالجة السبب مع اقتراح الخضوع لنظام حياة صحي ليضمن عمل القلب بأفضل صورة وكفاءة ممكنة، ولكن إذا ما كان السبب وراء ارتفاع إنزيمات القلب نوبة قلبية سيكون العلاج في المشفى بأدوية أو جراحة لاستعادة تدفق الدم إلى القلب بشكل طبيعي بالإضافة لأدوية على النحو الآتي:

  • العقاقير التي تحلل جلطات الدم والتي تعرف باسم thrombolytics.
  • مُميعات الدم كالهيبارين. مضاد الصفيحات لمنع الجلطات من ازدياد حجمها. حاصرات بيتا.
  • مسكنات للألم.
  • مثبطات ACE. nitroglycerin.
  • إجراء دعامات للشرايين التاجية، حيث يتم توجيه أنبوب رفيع طويل عبر الشريان للعثور على انسداد، واستخدام أداة في نهاية الأنبوب لفتح الشريان المسدود وإدخال دعامة معدنية لإبقاء الشريان مفتوح.
  • الالتفافية التاجية: تعتبر عملية كبرى حيث يقوم الطبيب بإزالة جزء من الشريان المسدود وخياطة الشريان معًا من جديد.

 

 

 

 

 

السابق
طريقة اختبار عمر القلب
التالي
هل كهرباء القلب خطيرة