أعصاب

ما هو التصلب اللويحي

ما هو التصلب اللويحي

التصلب اللويحي مرض عصبي مزمن يصيب الجهاز العصبي المركزي ويؤثر على الدماغ والحبل الشوكي, ويسبب تلفًا في الغشاء المحيط بالخلايا العصبية والذي يدعى المايلين؛ مما يؤدي إلى تصلب في الخلايا وبالتالي بطء أو توقف سير السيالات العصبية المتنقلة بين الدماغ و أعضاء الجسم.

أسباب التصلب اللويحي

حتى وقتنا الحالي لم يتمّ التّعرف على سببِ الإصابة بالتّصلب اللُّويحي، ولكن هناك بعض العوامل التي تزيدُ من فرصِ الإصابةِ بالمرض، وهي كالآتي:

  • يصيبُ هذا المرض النّساءَ أكثر من الرّجال.
  • الوراثة: لا توجد دراسة تُثبت أنَّ للوراثة دورٌ في انتقال المرض، إلّا أنّها يمكن أن تزيدَ فرصةَ الإصابة به إذا كان في تاريخ العائلة شخصٌ مُصابٌ.
  • يمكن أن يصابَ الشّخص بالمرض في أيِّ مرحلةٍ عمريّةٍ، لكن تبقى الأعمار ما بين ال20 و40 هي الفترة الأكثر عرضةً للإصابة.
  • التّعرض للفيروسات: حيث أن هناك الكثير من الفيروسات التي تزيد من فُرص الإصابة.
  • الإصابة بأحد أمراض المناعة الذّاتية وأهمها: مرض السكري من النّمط الأول، والتهاب الأمعاء، والأمراض التي يضطرب بها عمل الغدّة الدُّرقيّة.
  • التّدخين.

تعرف على كيف يمكن تشخيص التصلب المتعدد

أعراض التصلب اللويحي المبكر

يوجد عدد من أعراض التصلب المتعدد المذكورة سابقاً، يمكن اعتبارها وبشكل خاص من أول أعراض التصلب اللويحي والتي قد تظهر في بدايات الإصابة بالمرض. وقد تشمل أعراض التصلب اللويحي المبكرة:

  • مشاكل في الرؤية.
  • وخز وخدران.
  • الآلام والتشنجات.
  • الارهاق.
  • مشاكل التوازن أو الدوخة.
  • مشاكل المثانة.
  • العجز الجنسي.
  • المشكلات المعرفية.

اقرأ أيضاً: اعراض التصلب اللويحي النفسيه وعلاقته بالعصبية الزائدة

أعراض التصلب اللويحي عند النساء

تتعدد علامات وأعراض التصلب اللويحي عند النساء وتختلف بين حالة وأخرى، ولعل أبرزها:

  • الشعور بتنميل في الأطراف أو الشعور بوخز شديد.
  • ضعف العضلات وتعرضها للتشنج.
  • الشعور بالإنهاك الشديد والإرهاق من أقل مجهود.
  • خلل في التوازن أثناء المشي، وقد تتعرض المصابة للسقوط فجأة بسبب الدوار.
  • مواجهة صعوبة في الكلام والنطق.
  • تشوش النظر وعدم قابلية الرؤية بشكل سليم، وقد تواجه المصابة بالتصلب اللويحي صعوبة في تمييز الألوان مع الرؤية الضبابية.
  • تتأثر الذاكرة بشكل سلبي مع احتمال نسيان الأحداث، مع ضعف القدرة على التفكير واتخاذ القرار.
    قد تزداد حدّة أعراض التصلب اللويحي عند النساء مع ارتفاع درجة حرارة الجسم.

شاهد أيضاً: نصائح للتعايش مع مرض التصلب اللويحي المعتدد

أعراض هجمة التصلب اللويحي

يُعدّ مرض التصلّب اللويحيّ (بالإنجليزية: Multiple sclerosis) أحد أمراض المناعة الذاتيّة النادرة التي تؤثر في الجهاز العصبيّ المركزيّ، وفي معظم الحالات تظهر أعراض التصلّب اللويحيّ على شكل هجمات أو هبّات متقطعة يتخلّلها بعض الفترات التي تزول فيها الأعراض بشكلٍ نهائيّ أو تنخفض بشكلٍ ملحوظ، وقد تستمرّ الهبّات لعدّة أيّام أو أسابيع أو أشهر، وفي بعض حالات المرض المتقدمة قد يحدث ضرر دائم على العصب يؤدي إلى استمرار ظهور الأعراض، وتعتمد الأعراض المصاحبة لهذا المرض على المنطقة المتأثرة في الجسم، ومنها ما يأتي:

  • ضعف العضلات.
  • الدوخة.
  • التعب والإعياء.
  • اضطراب التفكير والذاكرة.
  • تنميل أو خدران في جانب واحد من الجسم أو في القسم السفليّ.
  • مشاكل الرؤية.
  • اضطراب التنسيق والتوازن.
  • الرجفة، والانقباضات، أو النوبات العصبيّة.
  • فقدان السيطرة على التبوّل أو التبرّز.
  • شعور يشبه الصدمات الكهربائيّة عند تحريك اليد بطريقة معيّنة

للمزيد يمكنك الاطلاع على اعراض التصلب اللويحي وكيفية علاج هذا المرض

أنواع التصلب المتعدد

1. مرض التصلب العصبي المتعدد (RRMS)

يتميز هذا النوع من مرض التصلب العصبي المتعدد بفترات من الالتهاب النشط في الجهاز العصبي المركزي ، والتي تتفاقم خلالها الأعراض (وقد تظهر أعراض جديدة) ، بالتناوب مع فترات تكون فيها الأعراض أقل حدة.

تُعرف الأوقات التي تسوء فيها الأعراض  بالانتكاسات أو التوهجات أو التفاقم، مع انتهاء الانتكاس ، تقل شدة الأعراض ، ولكن يمكن ترك الشخص مع أعراض جديدة دائمة، الفترات الهادئة بين الانتكاسات تسمى فترات الهدوء قد تستمر فترات الهدوء لأشهر أو سنوات قبل حدوث الانتكاس.

RRMS هو النوع الأكثر شيوعًا من مرض التصلب العصبي المتعدد – تختلف التقديرات ، ولكن يتم تشخيص ما بين 80 و 90 في المائة من الأشخاص المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد بهذا المسار الانتكاس والراكم للمرض ، ويصاب معظم الأشخاص المصابين بـ RRMS في النهاية بالتصلب المتعدد الثانوي المتقدم

2. التصلب المتعدد الثانوي التقدمي (SPMS)

يعتبر هذا النوع من مرض التصلب العصبي المتعدد عمومًا مرحلة ثانية من RRMS ، حيث يوجد تقدم في الأعراض وزيادة الإعاقة، قد يستمر الأشخاص المصابون بـ SPMS في الانتكاس ، على الرغم من أنها قد تكون أقل تواترًا من RRMS.

سينتقل معظم الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بـ RRMS في  النهاية إلى SPMS ، لكن تجربة كل شخص معها – سواء كان لديهم انتكاسات أم لا ومدى تقدم المرض أو تفاقم المرض  ستكون فريدة.

3. التصلب المتعدد الأولي التقدمي ( PPMS )

في PPMS لا يوجد انتكاس أولي يشير إلى بداية المرض وبدلاً من ذلك ، تظهر أعراض مرض التصلب العصبي المتعدد تدريجيًا بمرور الوقت، أولئك الذين لديهم PPMS لا يعانون بشكل عام من تفاقم حاد ، يتم تشخيص حوالي 15 بالمائة من المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد مع  PPMS.

4. مرض التصلب العصبي المتعدد الحميد

تعاني نسبة صغيرة من المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد من شكل حميد من المرض ، حيث تتطور الأعراض بشكل طفيف جدًا على مدار حياة الشخص ، بعد النوبة الأولية.

5. مرض التصلب العصبي المتعدد الخبيث

يعاني عدد قليل من الأشخاص المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد من مرض التصلب العصبي المتعدد الخبيث ، والذي يتميز بالتشكيل السريع للآفات في الدماغ والعمود الفقري ، مما يسبب أعراضًا شديدة وإعاقة وربما الموت.

تعرف على أسباب الدوخة عند الاستلقاء على الظهر  ونصائح للوقاية منها

مرض التصلب اللويحي هل هو خطير

هل هو خطير؟

كما هو الحال بالنّسبة إلى معظم الأمراض التي تُصيب الجهاز العصبي، فإنّ التصلّب اللويحي يُمكن أن يكون له بعض التّداعيات والآثار الجانبيّة على مُختلف أجزاء الجسم. ولكن لا داعي للقلق، إذ أنّ السيطرة على أعراض هذا المرض مُمكنة عن طريق الالتزام بالإرشادات الطبّية بشكلٍ دقيق.

وتكمن خطورة التصلّب اللويحي في أنّه الحالات المُعتدلة من الإصابة قد تظهر أعراضٌ تشمل أعضاء أو أجزاء محدّدة من الجسم فقط، لكن في بعض الحالات المتقدّمة فإنّ الضّرر قد يطال الجسم بأكمله ويسبّب تدهوراً في القدرات المعرفيّة والقدرة على التّركيز، كما قد يُسبّب آلاماً على شكل نوباتٍ وقد يؤدّي إلى اضطراباتٍ في الرّؤية والقدرة على العمل وتنسيق الحركات الإراديّة.

تابع أيضاً: أسباب عدم التوازن أثناء المشي

نهاية مرض التصلب اللويحي

يعتبر مرض التصلب اللويحي من الأمراض العصبية التي تؤثر على صحة الدماغ والأعصاب، والذي يؤول في النهاية إلى حدوث تلف دائم في الأعصاب كحالات:

  • التشنجات العضلية.
  • تيبس العضلات.
  • الشلل، خاصة في الساقين.
  • مشاكل في كيس المثانة أو الأمعاء أو الأداء الجنسي.
  • مشاكل عقلية، مثل النسيان أو صعوبة التركيز.
  • بالإضافة إلى مشاكل نفسية، كالاكتئاب.
  • الصرع.

شاهد دواء بليجريدي علاج التهاب التصلب اللويحي المتعدد – plegridy

السابق
علاج عرق النسا بالزنجبيل
التالي
كيف تتعامل مع مريض الصرع