أمراض

هل يحمي لقاح الانفلونزا من أمراض القلب ؟

إنفلونزا الشتاء

النزلة الوافدة (الأنفلونزا – Influenza) هو مرض فيروسي يتميز بالتفشي الموسميّ، على نطاق واسع. المسبب له هو فيروس الأنفلونزا الذي ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق الجهاز التنفسي.

هل الإنفلونزا تسبب غثيان

يمكن في كثير من الأحيان الخلط بين أعراض الإنفلونزا وأعراض الزكام الشائع، حيث إنّهما يملكان بعض الأعراض المتشابهة، كانسداد الأنف وسيلان المخاط وتهيّج الحلق والسعال، وللتفريق بين الحالتين، يمكن ذكر بعض أعراض الإنفلونزا المختلفة عن أعراض الزكام الشائع، حيث تتصف الإصابة بالإنفلونزا بما يأتي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم. تعرّق بارد وقشعريرة.
  • صداع.
  • ألم في المفاصل والأطراف.
  • الإرهاق والتعب العام.
  • الأعراض الهضمية كالغثيان والتقيؤ والإسهال، وتشيع هذه الأعراض عند الأطفال أكثر من البالغين.

كيف يعطى مصل الانفلونزا

يمكن إعطاء اللقاح عن طريق الفم مثل لقاح شلل الأطفال والتيفويد. وأيضًا يمكن إعطاء اللقاح عن طريق الحقن تحت الجلد مثل الفخذ للأطفال الرضع ولابد أن لا يقل عمر الطفل عن سنه. ويمكن إعطاء الحقن عن طريق الحقن العضلي والذي يكون موجود في الأنسجة العضلية الموجودة والتي توجد أسفل باطن الجلد.

حقيقة تطعيم الإنفلونزا

عند أخذهم لقاح الإنفلونزا لأول مرة، قد يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و8 سنوات إلى جرعتين من لقاح الإنفلونزا تفصل بينهما أربعة أسابيع. بعد ذلك، يمكن إعطاؤهم جرعة واحدة كل سنة من لقاح الإنفلونزا. أظهرت دراسة أجريت عام 2017 أن تلقي اللقاح يقلل بشكل كبير من خطر وفاة الأطفال الناتجة عن الإصابة بالإنفلونزا.

علاج الأنفلونزا لمرضى القلب

إذا كنت مصابًا بمرض القلب، فإن لقاح الإنفلونزا يمكن أن يقلل احتمال إصابتك بمضاعفات الإنفلونزا الخطيرة. تعرّف على فوائد لقاح الإنفلونزا والوقت المناسب لأخذه.

أفضل علاج للبرد لمرضى القلب

شوربة الدجاج : وتحتوي شوربة الدجاج على أهم العناصر الغذائية والفيتامينات التي تساعد على التخلص من نزلات القلب والبرد الشديد وتحتوي على مواد مضادة للأكسدة التي تعمل على الشفاء التام من نزلات القلب وكذلك تستعيد قوتك في الجسم من الإرهاق في جميع أعضاء الجسم والتخلص من البرد والزكام .

لقاح إنفلونزا الطيور

قاح H5N1 هو لقاح ضد الإنفلونزا يهدف إلى توفير التحصين ضد النوع الفرعي من فيروس الإنفلونزا H5N1.

تمت صياغة اللقاحات ضد العديد من أصناف إنفلونزا الطيور H5N1. و تطعيم الدواجن ضد وباء H5N1 منتشر على نطاق واسع في بعض البلدان. توجد بعض اللقاحات أيضًا للاستخدام في البشر، والبعض الآخر قيد الاختبار، ولكن لم يتم توفير أي منها للسكان المدنيين، ولم يتم إنتاجه بكميات كافية لحماية أكثر من جزء صغير من سكان الأرض في حالة جائحة H5N1.

في يناير 2020، وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على Audenz، وهو لقاح أحادي الإنفلونزا مساعد (H5N1). Audenz هو لقاح محدد للتحصين النشط للوقاية من المرض الناجم عن النوع الفرعي لفيروس إنفلونزا H5N1 الموجود في اللقاح. تمت الموافقة على Audenz للاستخدام في الأشخاص الذين يبلغون من العمر ستة أشهر أو أكثر في زيادة خطر التعرض لفيروس إنفلونزا H5N1 الفرعي الموجود في اللقاح.

بعض لقاحات H5N1 القديمة القائم على البيض التي تم ترخيصها للبشر هي:

لقاح سانوفي باستور المعتمد من الولايات المتحدة في أبريل 2007.
لقاح غلاكسو سميث كلاين Prepandrix المعتمد من قبل الاتحاد الأوروبي في مايو 2008، مع مادة AS03 التفاعلية (التي تحتوي على السكوالين).
لقاح CSL Limited Panvax الذي وافقت عليه أستراليا في يونيو 2008.

يتغير H5N1 باستمرار، مما يعني أنه لا يمكن الاعتماد على اللقاحات القائمة على العينات الحالية من فيروس H5N1 للعمل في حالة جائحة H5N1 في المستقبل. في حين أنه يمكن أن يكون هناك بعض الحماية الشاملة ضد سلالات الإنفلونزا ذات الصلة، فإن أفضل حماية ستكون من لقاح يتم إنتاجه خصيصًا لأي سلالة من فيروسات الإنفلونزا الوبائية في المستقبل. دانيال ر. لوسي، المدير المشارك لبرنامج الدراسات العليا حول المخاطر البيولوجية والأمراض الناشئة في جامعة جورج تاون، أوضح هذه النقطة، “لا يوجد جائحة H5N1 لذلك لا يمكن أن يكون هناك لقاح وبائي.” ومع ذلك، تم إنشاء “لقاحات ما قبل الجائحة”؛ يتم صقلها واختبارها؛ ولديهم بعض الأمل في تعزيز البحث والاستعداد للوباء التالي. يتم تشجيع شركات تصنيع اللقاحات على زيادة السعة بحيث إذا كانت هناك حاجة إلى لقاح وبائي، فإن المرافق ستكون متاحة للإنتاج السريع لكميات كبيرة من اللقاح الخاص بسلالة وبائية جديدة.

 

السابق
شروط الصك الزراعي وتسهيلات إجراءات صك الاستحكام
التالي
سلم رواتب البريد السعودي 1442 ورقم البريد السعودي